.•:*¨`*:•. منتديات النجوم.•:*¨`*:•.

Design By: AhmedElsharkawy
 
الرئيسيةبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلالمجموعاتدخول
أهلا وسهلا بك من جديد اهلاً وسهلاً بك يا {زائر}.آخر زيارة لك كانت .لديك16777215مشاركة.

شاطر | 
 

 القرش الأبيض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق القلوب
مشرف رائع
مشرف رائع


ذكر
عدد الرسائل : 1901
العمر : 30
العمل/الترفيه : الأنترنت وعالم الكمبيوتر
حالتك الآن : كتابه الخواطر
  :
تاريخ التسجيل : 05/09/2007

مُساهمةموضوع: القرش الأبيض   الثلاثاء أكتوبر 16, 2007 1:41 pm

هناك معلومات كبيرة جداً عن هذا الكائن الغريب ولك هذه المعلومات بالتفصيل عن
اسماك القرش البيضاء
المواصفات : الطول : بمعدل 3 - 7 أمتار وقد يزداد الطول نمواً. الوزن : بمعدل 1200 كجم. الغذاء : تقوم باصطياد أي سمكة أو مخلوق دافيء الدم وتتغذى عليه.
الالمواصفات : الطول : بمعدل 3 - 7 أمتار وقد يزداد الطول نمواً. الوزن : بمعدل 1200 كجم. الغذاء : تقوم باصطياد أي سمكة أو مخلوق دافيء الدم وتتغذى عليه.
السلوك : تمضي أسماك القرش البيضاء الضخمة أكثر وقتها في حياة منعزلة في البحار. وتحتاج هذه الأسماك أن تظل سابحة كل حياتها حتى تتمكن من الحصول على القدر الكافي من الأوكسجين في المجاري الدموية عندها وهي أكثر الحيوانات إخافة لكل مخلوقات البحر. يعتبر أي مخلوق من مخلوقات البحر تقريباً طعاماً وفريسة لأسماك القرش البيضاء الضخمة، وكلما كانت الفريسة كبيرة كلما كانت مفضلة لسمك القرش، ومن بين الأسماك المفضلة هناك التونا والمارلين والبرودبيل وتعتبر أسود البحر والدولفينات من بين الوجبات المقبولة للقرش. وعمر هذه الأسماك غير معروف ومن المعتقد أن يكون بين 30-40 سنة.نسبة لأن أسماك القرش البيضاء تنتقل باستمرار، فيكون من الصعب مراقبة عددها، ولم تتوفر أرقام لاعدادها ويعتقد بأنها نادرة. ونجد أن اكثر أنواع القرش الأبيض الضخم يصطاد بصورة منفردة على الرغم من أننا قد نجد عدداً منها تأكل فريسة واحدة معاً بعد أن ينساب الدم من الفريسة بسبب القتل. فالدم إشارة من الإشارات التي تنجذب إليها أسماك القرش بحثاً عن فريستها . ولا توجد أرقام حقيقية للكميات التي تأكلها أسماك القرش في اليوم - ذلك أن مثل تلك الكميات تعتمد على القدر الذي تأكله كل سمك يومياً، وعلى ما يتوفر في المنطقة المجاورة لها ودرجة حرارة الماء. وقد ثبت أنها تتناول كميات أكبر من الطعام في المياه الدافئة حيث يزداد المعدل الأيضي عندها. ومن المعتقد أن أسماك القرش البيضاء الضخمة تأكل في أي وقت وأن تناولها لوجبتها إنما يعتمد على وقت اصطيادها لفريستها بغض النظر عما إذا كانت حصلت على وجبة كبيرة أم خفيفة، إلا أنه يمكنهاأن تستمر لفترة طويلة، ربما تصل إلى شهر دون تناول طعام. وتعتمد في صيدها إلى حد كبير على حاستها الدقيقة والشديدة إذ أنها تشم رائحة فريستها فتتجه إليها وهذه هي الطريقة المثلى للحصول على طعامها. وفي داخل مخروط الأنف هناك الآلاف من الثقوب الصغيرة التي تشكل المركز العصبي الرئيسي عند القرش. ونسبة لما تتميز به من حساسية عالية للشم تستطيع أسماك القرش أن تشم مقادير صغيرة من الدم في الماء. كما أن اسماك القرش البيضاء الضخمة تتميز بنوع من إحساس موقع (مركز)الصدى . وتستطيع عن طريق هذا الحس تحديد موقع فريستها. ويطلق عليها أحياناً الأسماك آكلة البشر أو الموت الأبيض، كما يطلق عليها اسم القرش الأبيض الضخم. وهي تنتشر في نطاق واسع من أنحاء العالم ولها سجل دموي طويل في هجومها على البشر والمراكب الصغيرة. ولايعرف إلا القليل عن عادات تكاثر سمك القرش، وعلى كل فمن المعتقد أن الإناث هي التي تلد الصغار ولم يحدث قط أن تم اصطياد سمكة قرش بيضاء ضخمة حامل.
الموطن : تتواجد بصورة واسعة في المحيطات إلا أنها تفضل دفء البحار ذات الحرارة وعلى كل فقد تم اكتشاف أنواع منها في المياه الدافئة خارج أستراليا الجنوبيةهذه بعض المعلومات عن القرش


ما هو القرش ؟

تنتمي اسماك القرش إلى رتبة من ثلاث رتب معاصرة . تضمها الأسماك الغضروفية . كما تشتمل مجموعة الأسماك الغضروفية على عدد من الرتب المنقرضة . التي عاشت من ملايين السنين أمكن العثور على حفرياتها في الصخور الرسوبية . والأسماك الغضروفية هي مجموعة الأسماك التي لا يحوي هيكلها الدعامي أية عظام وانما تتكون هياكلها من الغضاريف بعكس الأسماك العظمية وهي الأكثر انتشارا في بحار العالم وانهاره . والأنسجة الغضروفية بالطبع اقل صلابة من العظام وان كانت اكثر مرونة منها ....

وتنقسم الأنواع المعاصرة من الأسماك الغضروفية إلى ثلاث رتب أو مجموعات :

أولا : مجموعة القروش

ثانيا : مجموعة القوابع

ثالثا : مجموعة غيلان البحر وتعرف أحيانا باسم قطط البحر

ورتبة القروش بدورها تنقسم إلى فصائل أو عائلات وتشمل كل عائلة من عائلاتها العديدة على أنواع مختلفة من اسماك القروش . وتعرف اسماك القرش بأجسامها الملساء وأفواهها المستعرضة كما أن رؤوسها مدببة وذيولها ذات أشكال مميزة وتصميم الجسم يساعد على عدم اضطراب الماء في أثناء الحركة مما يجعلها تسبح في سكون تام فلا تشعر الفرائس بإقترابها.

وتوجد أنواع عديدة من اسماك القرش تصل إلي نحو ثلاثمائة وثمانون نوعا تستوطن جميع البيئات المائية العذبة والمالحة وتعيش في المناطق الإستوائية والمعتدلة والباردة . كما توجد أنواع من القروش في المياه الضحلة وأنواع أخرى تفضل العيش في الأعماق البعيدة.

وسمكة القرش بالنسبة إلى الكثيرين تعتبر رمزا للشراسة والوحشية وسفك الدماء في حين انه من تحليل الحوادث المختلفة التي تهاجم فيها القرش الإنسان وجد أن الهجوم كان نتيجة الخطأ . فقد تصور انه يواجه حيوان الفقمة أو سبع البحر فحاول القبض على الفريسة أو أن القرش قد أثير بدرجة كبيرة مما جعلة يهاجم العدو في عنف وشراسة .

واسماك القرش من امهر الوحوش في الصيد فهي تشتهر بحاسة شم قوية تمكنها من تعقب فرائسها في الماء حتى دون أن تراها .

وهي تتكاثر بالتلقيح الداخلي وتنجب الإناث صغارا مكتملة الخلقة وتستطيع الإعتماد على أنفسها منذ مولدها ...


أحجام سمك القرش

اسماك القرش تتشابه في أشكالها ولكنها تختلف اختلفا كبيرا في أحجامها . بدءا من قرش الحوت الضخم الذي يصل طوله إلى خمسة عشر مترا أو يزيد إلى القرش القزم الذي لا يزيد طوله عن ثمانية عشر سنتيمترا . ولكن معظم الأنواع بين النوعين السابقين تكون متوسطة الطول فنجد أن اكثر القروش الشائعة يتراوح طولها بين المتر الواحد وبين المترين ونصف المتر . أي أنة أنها لا تزيد كثيرا عن طول الإنسان .


الشكل الخارجي لسمكة القرش

تتشابه اسماك القرش في الملامح العامة لأجسامها ولكن الأنواع تختلف في بعض التفاصيل ويرى الخبراء ان هذه الفروق بين الأنواع ترجع إلى اختلاف البيئة وأصناف الغذاء وأسلوب الأسماك في تناول الطعام . وسمكة القرش بوجة عام يتكون جسمها من راس وجذع وذيل وشكل الجسم الإنسيابي بقشوره التي تتجه إلي الوراء يساعد على سهولة الحركة في الماء وتقع الخياشيم على جانبي العنق والزعانف الصدرية في مؤخرة الرأس .

والرأس العرض لسمكة القرش يختلف شكلة من نوع لآخر فنجده عريضا للغاية في أحد الأنواع حتى انه يشبه المطرقة أو الشاكوش وتعرف السمكة بإسم أبى مطرقة .

كما نجد قروشا ذات أجسام مفلطحة مثل قرش الملاك الذي يستطيع بجسمة المنضغط أن يختفي تحت رمال القاع . وفي بعض الأحيان تكون الزعنفة الذيلية بالغة الطول مثل القرش الدراس أو طويل الذيل وهو يستخدم ذيله الطويل في ضرب الفريسة عدة مرات حتى تفقد وعيها . أما القرش القزم فيعيش في المياه العميقة المظلمة ولة القدرة على إنتاج ضوء ذاتي يستخدمة لإجتذاب الفريسة وتحديد موضعها وكذلك لتعمية الأعداء وخداعها حتى يتمكن مكن الفرار .

أنواع سمك القرش

تضم اسماك القرش المعاصرة نحو ثلاثمائة وثمانية وستين نوعا وتنقسم هذة الأنواع إلى نحو ثلاثين عائلة .وفي كل من هذة العائلات تختلف القروش في أشكالها الخارجية وفي أساليب حياتها وفي أصنافها الغذاء التي تأكلها كما تختلف بينها ألوان الجسم وأشكال الزعانف والأسنان وأساليبها في التزاوج وإنجاب الصغار .وهناك أنواع نادرة من سمك القرش ويخشى عليها من الفناء السريع مثل القرش الأبيض الكبير والقرش كبير الفم .ولكن هناك أنواعا أخرى اكثر انتشارا مثل القرش الرمادي وقرش الثور .

وفيما يلي اشهر الأنواع من سمك القرش :

1- قرش كلب السمك dog fish shark

2-القرش الدراس أو طويل الذيل thresher shark

3- قرش الملاك أو القرش الراهب angel shark

4 - قرش المنشار أو أبو منشار saw shark

5 - قرش جرينلند Greenland shark

6 - قرش راس المطرقة أو أبو مطرقة hammer head shark

7- القرش القزم pygmy shark

8 - قرش الحوت whale shark

9 - القرش الأزرق blue shark

10 - القرش الرمادي grey shark

11 - القرش الليموني lemon shark

12 - القرش الحاضن nursing shark

13 - القرش الأبيض الكبير great white shark

14 - قرش النمر tiger shark

15 - قرش الثور bull shark

16 - قرش الحمار المخطط أو أبو قرن zebra horn shark

17 - القرش كبير الفم mega mouth shark

18 - قرش نمر المال sand tiger shark

19 - قرش البقرة cow shark

الهيكل الغضروفي لسمكة القرش

ينتمي سمك القرش إلى مجموعة الأسماك الغضروفية وهذة الأسماك تختلف عن الأسماك العظمية وتمتاز أجسامها بهياكلها الغضروفية الخالية من العظام . والغضاريف بالطبع اقل صلابة من العظام ولكنها اكثر ليونة مما يعطي لجسم القرش مرونة في الحركة كما ان بعض الغضاريف في جسم السمكة مثل فقرات السلسلة الظهرية تكون اكثر صلابة من الأجزاء الأخرى .و بالإضافة إلى سمك القرش تشتمل الأسماك الغضروفية على مجموعتين من الأسماك . الأولى هي مجموعة القوابع وتقبع أسماكها على القاع بأجسامها العريضة المفلطحة ..والثانية هي مجموعة غيلان البحر أو قطط البحر وتعتبر حلقة الاتصال بين الأسماك الغضروفية والأسماك العظمية حيث يبدو التكلس واضحا في عمودها الفقري .

أسنان سمك القرش

فكوك أسنان القرش تحمل أعدادا هائلة من الأسنان قد تصل ثلاثة آلاف سنا في بعض الأحيان. واسنان القروش نوعان :-

أولا : الأسنان اللبنية : وتكون عند القروش الصغيرة وتقع على الجانب الداخلي لمحيط الفك وفي أثناء النمو تتقوس هذة الأسنان لكي تصبح أسنانا وظيفية ثم تسقط في نهاية الأمر .

ثانيا : الأسنان الدائمة : تحملها القروش البالغة وهي ترتص في صفوف متتالية يصل عددها إلى خمسة صفوف على كل من الفكين .


والصف الأول عادة يحمل الأسنان العاملة أما الصفوف التالية فهي الأسنان المساعدة وهي في الأساس أسنان احتياطية تفيد في الإحلال والتبديل عندما تفقد السمكة في أثناء الصيد سنا من أسنانها العاملة . وبعكس أسنان الإنسان نجد أن القروش ليست لها جذور مما يعرضها للكسر أو السقوط ولهذا فإن الإحلال من الصفوف الخلفية لا يتوقف طوال حياة السمكة . ومع كل هذا فإن وظيفة الأسنان عند اسماك القرش تقتصر على تمزيق الفرائس وتقطيعها فهذة الأسماك المفترسة لا تمضغ الطعام ولكنها تمزقه إلى قطع كبيرة نسبيا وتقوم بابتلاعها قطعة بعد أخرى . والأسنان الأمامية هي اكبر الأسنان حجما وهي التي تقوم بمعظم العمل في تمزيق الطعام . وتختلف أشكال الأسنان من نوع لآخر بل حتى بين الذكور والأنثى من نفس النوع فبعض أسنان القروش تكون مثلثة الشكل وتنتهي بحواف حادة مشرشرة مثل أسنان القرش الأبيض الكبير .وبعض الأسنان تكون رفيعة مدببة مثل المخزاز وفي سمكة قرش البقرة نجد أن أسنان الفك السفلي شبيهة بالمنشار .

ذكاء القروش

لاحظ الباحثون من متابعتهم لسلوك اسماك القرش أنها لا تتصرف كالآلة التي لا عقل لها وإنها على درجة عالية من الذكاء . ويقاس الذكاء عند المخلوقات عدة بهاتين الطريقتين:

أولا: بقياس حجم المخ بالنسبة لحجم الجسم . وقد وجد أن نسبة حجم المخ عند القروش تعادل نفس النسبة عند بعض الطيور والثدييات وهي حيوانات راقية بالنسبة للأسماك .

ثانيا: بقياس سرعة التعلم وقد وجد أن أنواعا من القروش يمكنها أن تتعلم وان تجتاز المتاهة بنفس السرعة التي يحققها الفأر . وهكذا تأكد الباحثون أن اسماك القرش على درجة من الذكاء تعادل الحيوانات الأرقى مثل الفئران والطيور
تكاثر اسماك القرش

التخصيب عند القروش داخلي ويتم في جسم الأنثى مثلما يحدث عند الحيوانات الراقية ومعظم الأنواع من القروش تبيض وتضع الأنثى بعد تخصيبها كمية من البيض تختلف أعدادها باختلاف الأنواع وقد تصل أحيانا إلى مائة بيضة .

وتخرج البيضة في غشاء جلدي يحتوي على كمية كبيرة من المح أو الصفار لإطعام الجنين حتى بعد خروجة من البيضة فهو يحمل كيس من المح على بطنة إلي أن يتمكن من الإعتماد على نفسة في الحصول على غذائه .

ومن القروش أنواع تلد الصغار مكتملة الخلقة فالأنثى تحتفظ بالبيض حتى يفقس ثم تخرج الصغار من بطنها واحدا بعد الآخر مثل أنثى قرش الملاك أو القرش الراهب التي تلد نحو اثنى عشر صغيرا في كل مرة ومثل إناث القروش الرمادية التي تعيش في مياه البحر الأبيض المتوسط .


غذاء اسماك القرش

جميع القروش من آكلات اللحوم ولكن أصناف الأطعمة التي تفضلها تختلف من نوع لآخر.فالأنواع التي تمتاز بالسرعة والرشاقة والمهارة في الصيد تقبل على تناول السيبيا أو الحبار وتطارد الثدييات البحرية كما تصيد الأنواع الأخرى من القروش في بعض الأحيان ومن أمثلتها سمكة القرش الأبيض الكبير وقرش النمر وقرش رأس المطرقة .

أما الأنواع البطيئة الحركة من اسماك القاع مثل قرش الملاك فهي تصيد الحيوانات التي تستقر على القاع مثل المحار وسرطان البحر وغيرة من القشريات وهي تستطيع أن تسحق هياكلها الخارجية أو أصدافها الصلبة حتى تصل إلى الأجزاء الرخوة من أجسامها .

ومن العجيب أن الأنواع الضخمة من القروش مثل قرش الحوت والقرش كبير الفم لا تمارس الصيد مثل بقية الأنواع فهي تتغذى بالترشيح إذ تسبح السمكة بفم مفتوح فتحصل على كميات هائلة من الكائنات الطافية والحيوانات الدقيقة ثم تتخلص من الماء.

وتلتهم سمكة القرش من الطعام كل يوم ما يعادل اثنين في المائة من وزنها أي أن الطعام الذي تأكلة اقل مما يتناولة الإنسان بالنسبة لوزنة فالقرش الذي يبلغ وزنة خمسة واربعون كيلوجرام يأكل طوال اليوم مما يعادل خمس قطع من الهامبورجر .

وفي أوقات نادرة تصاب القروش بما يشبة السعار فيقوم سرب من اسماك القرش بالهجوم على أسراب السردين أو الماكريل ولكن الهجوم يتسم بالعنف والجنون فلا يقتصر على الأسماك بل يشمل جميع الكائنات في هذا المكان حتى ولو لم تكن من طعام سمك القروش بل يحدث في بعض الأحيان أن تأكل القروش بعضها البعض في خضم المعارك المحمومة ..

هل تنام اسماك القرش

الأسماك عموما لاتنام بنفس الطريقة مثل الإنسان فالقروش لا تنام بالفعل ولكن بعض الأنواع تمر بفترات خمول أو راحة وفترات نشاط وحركة .

فالقروش بيضاء الأطراف مثلا تنهمك في صيد الغذاء طوال الليل ثم تحتاج للراحة في ضوء النهار فتستقر في الكهوف الصخرية عند القاع .

ولكن هناك أنواعا من القروش لا تستطيع التوقف عن السباحة فالحركة الدائبة هي التي تمكنها من التنفس واستخلاص الأكسجين من الماء عن طريق الخياشيم ..

هجوم القرش على الإنسان

بخلاف الاعتقاد الشائع فإن اسماك القرش ليست كلها وحوشا آكلة للبشر فالقروش على مستوى العالم لا تهاجم الإنسان إلا في حالات قليلة لا تزيد عن مائة حادث في العام وحتى ضحايا هذه الحوادث ينجو معظمهم من الموت في نهاية الأمر .

فالإصابات الناتجة من هجمات القروش تعتبر اقل عددا من الإصابات اليومية التي تنتج من لدغ النحل أو من الصعق بالبرق في يوم عاصف . وقرش الثور هو اكثر الأنواع هجوما على الإنسان وربما يرجع ذلك إلى أنة من اكثر الأنواع انتشارا كما أنة يتردد على المياه الضحلة التي يسبح فيها الإنسان .

ولكن قرش الثور ليس هو النوع الوحيد الذي يهاجم الإنسان فهناك أنواع أخرى تهاجمنا مثل القرش الرمادي والقرش الأزرق وقرش النمر ورأس المطرقة .

واكثر الأنواع شراسة في الهجوم هو القرش الأبيض الكبير حتى أن الضحية لا تنجو من قبضته في حين أنها قد تستطيع النجاة إذا هاجمها قرش الثور.

وعندما يتهيأ القرش الأبيض للهجوم على فريسته فإنه يقوس ظهره ويرفع رأسة للخلف حتى يكون الفم والأسنان في افضل وضع للإفتراس كما أنة يحرك الذيل بقوة تمهيدا للمطاردة المتوقعة .

ويعتقد الخبراء من تحليلاتهم للحوادث التي ترتكبها القروش أن هجوم القرش على الغواصين في المياه العميقة يكون غالبا بطريق الخطأ إذ يتصور القرش أن الإنسان بملابس الغوص هو سبع البحر أو عجل البحر وهما من فرائسة المفضلة .

أما إذا كان الهجوم عند سطح الماء فهو ينتج غالبا من إثارة الإنسان لسمكة القرش وجميع أنواع القروش تكون شديدة الخطورة عند إثارتها . ومع هذا فربما تطمئن قلوبنا عندما نعرف أن جميع الأنواع العدوانية من القروش تفضل الإبتعاد عن بيئة الإنسان ونادرا ما تقترب من المناطق المأهولة ...

***********************************************
عــــــــــــــــــاشق القلـــــــــــــــوب

el3ashe2el7zen@hotmail.com

abd_fy_2@yahoo.com

سادع الخيال يسرى فوق الأوراق

فقلمى قلب وحبره بحر من الأشواق

وسادع الشمس تصفع جبهتى لأشتاق

وادوس بقدمى على وجه الفراق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق القلوب
مشرف رائع
مشرف رائع


ذكر
عدد الرسائل : 1901
العمر : 30
العمل/الترفيه : الأنترنت وعالم الكمبيوتر
حالتك الآن : كتابه الخواطر
  :
تاريخ التسجيل : 05/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: القرش الأبيض   الثلاثاء أكتوبر 16, 2007 1:42 pm

البيئة الصالحة لحياة القروش

تعيش اسماك القرش في مختلف البيئات المائية في جميع أنحاء العالم فهي تعيش في البحار والمحيطات وفي الأنهار والبحيرات العذبة وخصوصا في المناطق الدافئة . بعض القروش قرب سطح الماء وتتردد على المياه الضحلة وهي التي تهاجم الإنسان مثل القرش الأبيض الكبير . بينما تفضل أنواع أخرى أن تعيش في المياة العميقة الباردة مثل القرش القزم وهناك أنواع تعيش عند القاع مثل قرش الملاك وقرش الحمار المخطط وهي ذات أجسام مفلطحة خادعة تمكنها من التموية على الفرائس بالإختفاء تحت رمال القاع.

وبعض أنواع القروش ترتحل من مواطنها وتقطع كيلومترات عديدة حتى تصل إلى المياه العذبة في الأنهار ومنها قرش الثور الذي يتردد على نهر الامازون في البرازيل ونهر الميسيسيبي في الولايات المتحدة . وتعيش بعض القروش في المياه الدافئة مثل قرش النمر وقرش رأس المطرقة وهناك أنواع تفضل العيش في المياه المعتدلة بين الدفء والبرودة مثل القرش الأزرق وأنواع لا تغادر المياه الباردة مثل قرش جرينلاند .

وبعض أنواع القروش لا تغادر مواطنها وتقضي حياتها في نفس المنطقة وهناك أنواع أخرى ترتحل في أنحاء البحار والمحيطات وتهاجر من مكان لآخر فتقطع في هجرتها مئات الكيلومترات ...

هجرة اسماك القرش

مثلما تفعل أنواع من الأسماك العظيمة تهاجر بعض الأنواع من اسماك القرش فترتحل عبر البحار والمحيطات أو تسعى إلى المياه العذبة في الأنهار والبحيرات .

ويمكن تقسيم اسماك القرش تبعا لأنماط الهجرة إلى ثلاث مجموعات :

أولا: قروش تهاجر هجرة محلية فهي لا تهاجر بالفعل وانما تسبح مئات الكيلومترات وفي منطقة واحدة مثل قرش الثور الذي يعيش في المحيط الأطلسي ويرتحل طلبا للمياه العذبة في الأنهار الأمريكية .

ثانيا: قروش تهاجر هجرة ساحلية وكثيرا ما تهاجر إلى مسافات بعيدة قد تصل إلى ألف وستمائة كيلومتر مثلما يفعل قرش النمر .
ثالثا : قروش تهاجر هجرة حرة وتستطيع هذه الأنواع في هجرتها أن تعبر المحيطات الشاسعة مثل القرش الأزرق ...

تطور اسماك القرش وأجيالها المتعاقبة

ظهرت اسماك القرش في الماء منذ اكثر من ثلاثمائة وخمسين مليون سنة أي قبل ظهور الديناصورات بنحو مائة مليون سنة فوجود اسماك القرش على هذه الأرض يسبق وجود الإنسان بمئات الملايين من السنين .

وتبين الحفريات التي عثر عليها أن القرش البدائي الذي يعرف بإسم( كلادودنتيس ) عاش منذ اكثر من ثلاثمائة وخمسين مليون سنة كان طولة نحو متر واحد وكان له صفان من الأسنان المدببة وكان يعتمد في حياتة على صيد الأسماك الأخرى.

وفي العصر الجوارسي منذ نحو مائة وخمسين مليون سنة عاشت أنواع أخرى من القروش وكان ذلك في عصر الديناصورات العملاقة مثل ديناصور براكيوسوروس.

وقد انقرضت أنواع من القروش على مر العصور ومن هذه الأنواع البائدة تسمى

( ميجالودن) عاش منذ نحو مليونين وخمسمائة ألف سنة ثم اختفى بعد مليون سنة من ظهوره ووصل طوله إلي اثنى عشر مترا.

ومعظم الحفريات التي وجدت لأسماك القرش كانت تقتصر على الأسنان فهي اكثر أعضاء القرش صلابة وقوة وبالتالي فقد تحملت الظروف البيئية المتغيرة عبر العصور أما الغضاريف المكونة لهياكل القروش فهي لم تتحمل هذه التغييرات ولهذا فنيت واندثرت ولم يبق لنا من حفريات القروش غير الأسنان .

وبعد إجراء بعض الحسابات العلمية على الحفريات أمكن التعرف على أحجام القروش المنقرضة بل وعلى أشكالها أيضا حتى إذا كانت الحفريات في معظمها من الأسنان...

الأنواع المهددة بالإنقراض من اسماك القرش

على مدى أجيال عديدة كانت الأنواع كبيرة الحجم من القروش هي اكثر الأنواع تعرضا للصيد فلقد اقبل الصيادون على الفتك بها للحصول منها على بعض الأجزاء والعناصر النافعة أو للتخلص من أخطارها على بعض الشواطئ . ثم بدأ علماء البيئة ينتبهون لهذه الظاهرة فوجدوا ان اكثر الأنواع تعرضا للفناء هي القرش الأبيض الكبير وكذلك قرش الحوت والقرش كبير الفم . فقد أصبحت من الأنواع النادرة بعد أن اختفت تماما في كثير من مواطنها الطبيعية ولهذا بدأت المحاولات الجادة لحماية هذه الأنواع الضخمة وخصوصا في مياه كاليفورنيا وجنوب أفريقيا ..

حاسة الشم عند سمك القرش

تستطيع سمكة القرش من خلال فتحتي الأنف أن تشم الروائح على مسافات بعيدة قد تصل إلي مائة متر أو تزيد كما تتعرف في نفس الوقت على طبيعة الرائحة ومدلولاتها . وتصل حدة الشم عند اسماك القرش لدرجة إنها تتعرف على رائحة قطرة وحيدة من الدماء مذابة في مائة لتر من الماء .

ولا ينافس القروش في حاسة الشم المرهفة غير الكلاب ولهذا تعتمد القروش على حاسة الشم في تعقب الفرائس .

فالسمكة تسبح في اتجاهات متعددة إلي أن تحدد الاتجاة الوحيد الذي تكون فية الرائحة أقوى من غيرها وهو الاتجاه الذي يوصلها إلي مكان الفريسة حتى في الظلام الدامس .وبفضل هذه الحاسة المرهفة بالإضافة إلي الأسنان العديدة المتجددة أصبحت اسماك القرش منة امهر الصيادين في عالم الحيوان ...

فؤائد القروش للإنسان

وهناك اعتقاد سائد عن القروش بأنها اسماك شرسة شديدة الإفتراس وأنة لا فائدة ترجى منها مع إنها على العكس من ذلك تزود الإنسان بالعديد من المصادر الغذائية والمواد النافعة التي تستخدم في الصناعة . فلحومها تؤكل في بعض الأحيان ويستخدم زيت كبد القرش في إعداد العقاقير الطبية كمصدر هام لفيتامين أ وكذلك في صناعة الصابون ومستحضرات التجميل ولقد دأب الإنسان في العصور القديمة على استعمال جلود القرش وأسنانه في صناعة بعض الأدوات والأسلحة ومازال يصنع من زعانف القروش أجود أنواع من الغراء.

والحقيقة ان اسماك القرش قد عانت من عداوة الإنسان ومن محاولاته للفتك بها اكثر مما عانى منها الإنسان ......







***********************************************
عــــــــــــــــــاشق القلـــــــــــــــوب

el3ashe2el7zen@hotmail.com

abd_fy_2@yahoo.com

سادع الخيال يسرى فوق الأوراق

فقلمى قلب وحبره بحر من الأشواق

وسادع الشمس تصفع جبهتى لأشتاق

وادوس بقدمى على وجه الفراق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MAN
نجم مؤهل للإشراف
نجم مؤهل للإشراف


ذكر
عدد الرسائل : 4826
العمر : 26
العمل/الترفيه : reading & playing chess
حالتك الآن : ma ydoresh
الأوسمة :

  :
تاريخ التسجيل : 27/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: القرش الأبيض   الخميس مارس 06, 2008 4:32 am

TNX ALOT ... 5ARAG EZAY DAH !!!!!!!!!!!!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Mr Ahmed Al Basyuni
مشرف عام
مشرف عام


ذكر
عدد الرسائل : 4242
العمر : 50
الموقع : www.stars.dogoo.us
حالتك الآن : الحمد لله على أية حال
الأوسمة :
الإدارة :
  :
تاريخ التسجيل : 16/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: القرش الأبيض   السبت سبتمبر 13, 2008 11:40 am


***********************************************
أ/أحمـــــــــــد البسيوني
المشــــــــــــــرف العام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القرش الأبيض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.•:*¨`*:•. منتديات النجوم.•:*¨`*:•. :: عالم الطيور والأسماك :: أسماك الزينة-
انتقل الى: